هيجل –الحرية والمجتمع

2017-05-03

هيجل –الحرية والمجتمع

لغز

رأينا أن هيجل يؤمن بأن أحداث الماضيكلها كانت تتجه نحو تحقيق هدف الحرية. في كانت هناك إشارة إلى أن هذا الهدف قد يكون قد تحقَّق، ،« فلسفة التاريخ » ختام كتاب لكن هيجل قدَّم بعض الإشارات إلى السبب الذي ينبغي بناءً عليه اعتبار بروسيا — أو أي دولة ألمانية أخرى موجودة في ذلك الوقت — النتيجة العظيمة لثلاثة آلاف عام من النضال في تاريخ العالم. عندما ألقى هيجل محاضراته حول فلسفة التاريخ، كان عهد الإصلاح الليبرالي في بروسيا على يد فون شتاين وهاردينبرج قد انتهى. كان المَلِك ومجموعة صغيرة من العائلات ذوات النفوذ يهيمنون على بروسيا، وافتقرتْ بروسيا إلى وجود برلمان ذي شأن، حيث حَرَمتِ الأغلبية العظمى من مواطنيها من إبداء رأيهم في تصريف شئون الدولة، وفرضتْ رقابةً صارمة. كيف استطاع هيجل أن يعتبر مثل هذا المجتمع قمة الحرية الإنسانية؟ هل لنا أن نستغرب إذن قول الفيلسوف الألماني الحكومات تُحوِّل الفلسفةَ إلى وسيلة لخدمة مصالح » : آرثر شوبنهاور، وفي ذهنه هيجل أو اعتقاد كارل بوبر أن هيجل كان لديه هدفٌ ؟« الدولة، والعلماءُ يُحوِّلونها إلى تجارة ؟« محاربة المجتمع المنفتح؛ وذلك ليخدم سيِّدَه، فريدريشفيلهلم مَلِك بروسيا » واحد وهو في هذا الفصل سأحاول شرح مفهوم هيجل للحرية، وفي حال نجاحي في هذه المهمة، سأكون قد أظهرتُ أنه بصرف النظر عن دافعه، يجب أخذ فكر هيجل حول هذا الموضوع على محمل الجد؛ لأنه يتعمَّق بشدة في دراسة افتراضات كثيرًا ما نطرحها عندما نقول إن مجتمعًا ما حرٌّ وآخر غيرُ حرٍّ. يقول إن تاريخ العالم ليس « فلسفة التاريخ » لقد شاهدنا أن هيجل في مقدمة كتاب « الحرية » إلا تقدُّم الوعي بالحرية، ويضيف هيجل — بعد بضعة أسطر — أن مصطلح

مصطلح غير محدد وغامض بصورة هائلة … وعرضة لوقوع حالات لا حصر لها » هو للأسف، يمتنع هيجل عن تقديم تعريف أوضح «. من سوء الفهم والالتباس والأخطاء في عملية تفسير « ستظهر » من ذلك، قائلًا بدلًا من ذلك إن الطبيعة الأساسية للحرية أعطتْنا « فلسفة التاريخ » تاريخ العالَم. لكن هذا لا يكفي تمامًا. قد تكون دراستنا لكتاب لمحة عن رؤية هيجل للحرية، لكن إنْ صحَّ هذا، فهي لمحة تستلزم على نحوسريعشرحًا .« فلسفة الحق » إضافيٍّا لتعليقات هيجل الأكثر وضوحًا عن الأمر في كتابه للقارئ العادي بأن « فلسفة الحق » : أولًا: سأتحدث عن العنوان. يوحي العنوان الكتاب يتناول موضوع الصواب والخطأ؛ أي دراسة حول الأخلاق. بالفعل تبرز الأخلاق في الكتاب، لكن موضوعه أقرب للفلسفة السياسية. الكلمة الألمانية في عنوان كتاب هيجل لكن لها دلالات أوسع، ،« الحق » قد تعني هذه الكلمة .Recht هي « الحق » المترجمة إلى كمفهوم لا إلى قانون بعينه. وهكذا يُعبِّر « القانون » حين نشير إلى ،« القانون » بما في ذلك عن أفكار هيجل الفلسفية حول الأخلاق وعلم القانون والمجتمع « فلسفة الحق » كتاب والدولة. ونظرًا لأن الحرية دائمًا ما تكون محورية لدى هيجل، يتضمن هذا الكتاب أكثر معالجة تفصيلية للحرية على المستويين الاجتماعي والسياسي. بالطبع يتضمن معالجات لموضوعات أخرى أيضًا، لكنني سأتغاضى عنها من أجل السعي وراء مفهوم الحرية المهم.بما في ذلك عن أفكار هيجل الفلسفية حول الأخلاق وعلم القانون والمجتمع « فلسفة الحق » كتاب والدولة. ونظرًا لأن الحرية دائمًا ما تكون محورية لدى هيجل، يتضمن هذا الكتاب أكثر معالجة تفصيلية للحرية على المستويين الاجتماعي والسياسي. بالطبع يتضمن معالجات لموضوعات أخرى أيضً ا، لكنني سأتغاضى عنها من أجل السعي وراء مفهوم الحرية المهم.

 

اضغط على الرابط لقرائة باقي المقال
⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩⇩

إرسال رد أو تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها