6 نصائح لتحسين ذاكرتك

2016-06-30

6 نصائح لتحسين ذاكرتك

1- الأسماء: عندما تلتقي بأحد ما كرر اسمه بصوت مرتفع حالما تتمكن من ذلك قل مثلا:” لي الشرف أن أتعرف إليك يا محمد” ثم انظر إليه عن قريب ثم كرر اسمه بصوت صامت لـ 10 مرات.

2- الأرقام: جزئ الأرقام الطويلة إلى أرقام اقصر ذات معنى معين، فمثلا رقم الحساب في ابنك هو:

104863 فغذا فكرت به على أساس 48: 10 وقت اسراحة الظهيرة و30: 6 وقت العشاء سيسهل عليك حفظه.

3- الرسائل: لا تحاول بأن عليك أن تتذكر بأن عليك إرسال رسالة، بل ضع الرسالة بالقرب من الباب بحيث يمكنك أن تراها وأنت تغادر المنزل.

4- المختصرات: كون مصطلح أو كلمة لتتذكر بها بعض الحقائق. خذ الحرف الأول من كل كلمة وكون منها عبارة أو جملة معينة. ليس من الضروري أن تكون ذات معنى إذ أن الغرض منها أن تكون ذات فائدة لك أنت وحدك.

5- التصوير: عن الصور الذهنية هي صورة تكونها أنت، وتشتمل على المعلومات التي ترغب أنت في تذكرها.

6- اكتب على ورقة: إن افضل تقنية مستخدمة لعدم النسيان والتي تعد من أفضل الطرق وابسطها هي كتابة الملاحظات، إذ أن الكتابة تركز انتباهك على ما تكتب، وأيضا توفر لك مرجعا آخر فيما إذا فشلت ذاكرتك في استرجاع المعلومات.

التعـــلم السريــع

كيف تتعلم عدة مواد في آن واحد..؟

وهي طريقة فعلاً قيمة وفعالة للتعلم سواء في المدرسة أو في الحياة عموماً ،وقد أثبتت فعلاً جدواها ففي عالم اليوم وجد أن الإنسان حتى وان أكمل دراسته وبدأ العمل فأنة عادة ما يغير عملة 4 أو 5 مرات خلال حياته وهدا ما يجعل وجود طريقة لنتعلم كيف نتعلم مهمة وضرورية في حياتنا اليوم. أنا شخصياً مرت علي تجربة أنني كنت محتاج أن أتعلم العديد من النواحي المالية والمحاسبية إضافة إلى طرق التعامل مع المراهقين وأيضا عدة برامج على الحاسب الآلي في وقت واحد وكان لابد من وجود طريقة منظمة للتعلم وهنا وجدت موضوع التعلم والسريع فعال ومفيد.

وقد طور هده الطريقة البروفسير كولن روز بعد أن ظهرت نظرية البروفسير هوارد قاردنرز Howard Gardner’s من هارفرد عن مستويات الذكاء السبعة والتي يطول شرحها.

باختصار فأن نظرية التعلم السريع تنص على الآتي:

لابد انك سمعت عن ما يسمى المخ الأيمن والمخ الأيسر، والمخ فعلاً مقسم إلى قسمين. وهذا فقط تبسيط للأقسام والأجزاء الكثيرة في المخ والعالية المقدرة. على كل حال من المفيد دائماً النظر إلى الفرق في ما يستطيع عملة كل من هذه القسمين من المخ.

المخ الأيسر يختص اكثر في التفكير المنطقي، ويتعامل مع التحليل المتأني خطوة خطوة، إضافة إلى معظم مناطق اللغة مثل: الكلام والتفكير في الكلمات، الخ. الناس الذين يصابون بجلطة في المخ الأيسر أو أي مشاكل مشابهة في هذا القسم تجد أن قدراتهم للكلام تصبح محدودة.

المخ الأيمن يهتم اكثر بالتفكير الإبداعي، الموسيقى، إضافة إلى الصور المرئية.

النقطة المهمة هي ان التعلم يكون اسهل واسرع ويبقى لمدة أطول عندما نستخدم المخ بجزئية في التعلم.

خلال السنوات الخمسة الأولى من الحياة، يتعلم الناس أشياء اكثر من أي خمسة سنوات أخرى في حياتهم، وبعد السنوات الخمسة الأولى يذهب الطفل إلى المدرسة ويتغير كل شيء ” اجلس ، طالع للأمام ، كن هادئ ، اعمل ما أقول لك ..الخ ” وتكون هذه نهاية العفوية ، الطاقة ، المشاعر ، التعلم بالمخ ككل. وتبقى فرص قليلة ليتم استخدام الحواس كلها في التعلم.

تقليدياً ، تعلمنا من خلال طرق مثل القراءة ، المحاضرات ، التحليل .. الخ وهي قيمة ولكن ، ضع خطين تحت لكن ، ليست هذه هي الطرق التي يحب ان يتعلم بها كل الناس.

ما نريد ان نعمله الأن هو اضافة الإمكانية لاستخدام مخنا العاطفي والمهم، إضافة الى ذكائنا الطبيعي في مراحل التعلم. وذلك بإضافة أنشطة مثل الموسيقى ، الصور ، الألعاب ، نشاطات بدنية ، استرخاء وتخيل . من المؤكد ان الناس يتعلمون بشكل افضل عندما يحصلون على نشاطات متعددة اثناء التعلم، تجعلهم يفكرون بشكل اعمق عن ما يتعلمون لأننا عندما نقول ماتعلمناة بشكل مسموع جزء كبير منة يتم تذكرة

هدفنا هو تجميع عدة طرق لأخذ المعلومات لأننا نتذكر:

20 % من ما نقرأ

30 % من ما نسمع

40 % من ما نرى

50 % من ما نقول

60 % من ما نعمل

90 % من ما نرى ، نقول ، نسمع ونعمل كلها دفعة واحدة.


إرسال رد أو تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها